5 طرق سهلة لجعل موقع ووردبريس أسرع على الهواتف المحمولة

لقد كنت تكتب في مدوّنتك منذ وقتٍ طويلٍ، وقد كرّست لها في الغالب الكثير من المال والوقت، ولكنك أدركت أنه رغم كلّ ذلك ما زال هناك مشكلةٌ ما: يبدو أن زوارك من مستخدمي الهواتف المحمولة بدؤوا يتخلَّون عن موقعك، لأنه يأخذ وقتاً طويلاً للتحميل.

قد تتساءل- لماذا الموقع بطيءٌ على الهواتف رغم أنك تستخدم قالباً تفاعلياً؟ ها ارتكبت خطأً ما؟ وكيف يمكن إصلاحه؟

أول شيءٍ يجب عليك معرفته هو أن تصميمات الويب التفاعلية لا تعني بالضرورة أداءً أفضل. مع أنه من الضروري أحياناً أن تُوظِّف بعض العناصر التفاعلية في تصميم الويب الخاص بك، إلا أن عليك أن تُبقي في ذهنك أنه لا يؤثّر على السرعة إطلاقاً. ستحتاج إلى ما هو أكثر من مجرّد قالبٍ تفاعليٍ بسيطٍ لتضمن أن موقعك سريعٌ بما يكفي إذا أردت أن تشجّع زوّراك من الهواتف المحمولة على المشاركة.

 حالما تدرك هذا الأمر سننتقل لنجيب عن أسئلتك الأخرى، وسنُريك 5 طرقٍ سهلةٍ لتسريع موقعك على ووردبريس للهواتف المحمولة.

 طرقٍ سهلةٍ لتسريع ووردبريس للهواتف المحمولة

  1. قم بإزالة أي محتوىً غير ضروريّ

تبعاً لغوغل فإن انتظار الصفحات حتى تنتهي من التحميل هو أكثر ما يزعج المستخدمين أثناء تصفّح الويب من الهاتف المحمول. وعندما ينتهي تحميل الصفحات فإنهم يتوقّعون منها أن تكون سريعةً.

لا يمكنك أن تفعل الكثير حيال مشاكل الاتصال، ولكنّ بإمكانك أن تعمل على تحديد حجم صفحتك، والتخلص من المحتوى غير الضّروري بسهولةٍ. يمكنك فعل ذلك ببساطةٍ عن طريق عرض محتوىً مختلفٍ لمستخدمي الهواتف المحمولة.

هنالك بعض الإضافات في ووردبريس مثل WP Mobile Detect والتي يمكن أن تساعدك في إخفاء بعض المحتوى لأجهزة الهواتف المحمولة. ولكن بإمكانك كذلك أن تقدّم محتوىً مختلفاً على الهواتف وذلك باستخدام موقعٍ منفصلٍ أو عنوان URL منفصلٍ. أغلب مواقع الهواتف المشابهة تستخدم النطاق الفرعي “m”.

يمكّنك هذا من تصميم تجربةٍ للمستخدم تركز على الهاتف كلياً، إلا أنه يكلّف مبلغاً أكبر للصيانة.

المصدر: “The need for mobile speed” من إعداد DoubleClick.

2. عدِّل الصور بالشكل الأمثل للهاتف المحمول

إن من الأسباب الشائعة لجعل مواقع ووردبريس تُبطئ هي الحجم الكبير لكل العناصر التي يتألف منها الموقع، فالصور الكبيرة الحجم على سبيل المثال تأخذ وقتا أطول للتحميل. لهذا من المهم أن تبقي صورك أصغر ما يمكن.

إليك بعض الأشياء التي يمكن أن تفعلها لتضمن أن كل الصور على الموقع الخاص بالهواتف خفيفةٌ بما يكفي ولا تتسبب بتجربةٍ سيئةٍ للمستخدم:

  • أزِل كل الصور التي لا قيمة له. في كثيرٍ من الحالات فإن القيام بهذا وحده سيحسن الأداء على الهواتف بشكلٍ ملحوظٍ.
  • إذا كان من الضروري أن تُبقي الصور، عليك أن تضمن أنها بالصيغة المناسبة. إن صيغة PNG مناسبة للرسوميات، أما JPEG فهي أفضل للصور الفوتوغرافية، بينما تستخدم صيغة GIF للصور المتحركة. إن استخدام الصيغة غير المناسبة للملف يمكن أن يزيد حجمه، ويمكن أن يؤثر على جودة الصورة عندما يعاد ضبط أبعادها تبعا لحجم الشاشة المستخدمة.
  • بعد ذلك، تحقق من أن الصور مضغوطةٌ من أجل الويب كذلك. يتوافر عددٌ من الإضافات والأدوات (مثل TinyPNG، Smush، و ImageOptim) والتي ستنقص من حجم صورتك دون إنقاص جودتها.

3. بسّط تصميمك

إن تبسيط تصميمك هي طريقةٌ فعالةٌ أخرى لتسريع ووردبريس على الهواتف المحمولة. إن صفحات الويب تتكون من العديد من الصور الصغيرة كالأيقونات والأزرار. كل هذه المكونات تزيد حجم الصفحة وتحتاج لطلبات HTTP مستقلة لرندرة الصفحة. كلما كانت هذه المكونات أصغر كان ذلك أفضل، وإلا ستزيد أيضا من وقت تحميل الصفحة.

نوصيك بأن تنقص عدد المكونات الموجودة في كل صفحةٍ، وبذلك تنقص عدد طلبات  HTTP. وعوضاً عن استخدام صور PNG، JPEG، و GIF للصور المتحركة والأيقونات والأزرار، حاول استخدام CSS، وSVG (الرسوميات المُتّجهية متغيرة الحجم) كلما أمكن.

هذه المزايا التصميمية يمكن أن تجعل مواقع ووردبريس أسرع في التحميل، وذلك بإنقاص حجم الصفحة وعدد طلبات الصور.

4. أبقِ إضافات ووردبريس مُحدَّثة

إن استخدام عددٍ كبيرٍ من الإضافات plugins (أو استخدام سيئة التصميم) يمكن أن ينقص من سرعة موقعك، بل وقد يخلق مشاكل تتعلق بالأمان ، أو مصاعب تقنيّةً أخرى. إذا كنت تلاحظ بطئاً شديداً مفاجئاً في موقعك فإن أول ما عليك فعله هو تحديث الإضافات القديمة.

بعد ذلك قم بحذف أو إلغاء تفعيل الإضافات غير الضرورية، واحتفظ فقط بالإضافات الأساسية اللازمة لعمل الصفحة.

إذا لم يؤدي ذلك إلى حل المشكلة، تحقق مرةً أخرى من أن الإضافات التي بقيت فعالةً على موقعك ليست هي السبب في بطئه.

إن ووردبريس من البرمجيات القوية، ويستطيع تحمل أكثر من 40 إضافةً عندما يتم اختيارها بشكلٍ صحيحٍ. ولكن اختياراً سيئاً واحداً سيكون كفيلاً بإفساد عملٍ مثاليٍّ، واختيار إضافةٍ لا تعمل جيداً يمكن أن يجعل موقعك أبطء بنسبة 72.2%. –جيرود موريس

5. فعِّل إحدى إضافات ذاكرة التخزين المؤقت

في المرة الأولى التي تزور فيها موقعاً مخصصاً للهواتف، فإن العناصر التي في تلك الصفحة يتم تخزينها على جهاز المستخدم. وفي المرة التالية التي تقوم فيها بزيارة الموقع ذاته، فإن المتصفح الخاص بك يمكن أن يقوم بتحميل الصفحة بشكلٍ أسرع وعددٍ أقل من طلبات HTTP التي سترسل إلى السيرفر أو الخادم الخاص بك.

يحدث ذلك لأن قسماً من المحتوى قد تمّ تنزيله وتخزينه بالفعل في جهازك- ففي أول مرةٍ تزور فيها الصفحة يقوم المتصفح الخاص بك بإعداد نسخةٍ من العناصر ليعرضها، وتلك هي النسخة التي يقدّمها في المرّات اللاحقة. هذه الآلية تدعى التخزينالمؤقتللمتصفح.

تتوافر العديد من إضافات التخزين المؤقت والتي يمكن أن تساعدك في تفعيل التخزين المؤقت للمتصفح، وإنقاص زمن التحميل. نذكر من أشهر تلك الإضافات W3 Total Cache، WP Super Cache، و WP Rocket. يمكنك الاطلاع على هذا المقال عن كيفية اختيار الإضافة الأمثل لموقعك من بينها.

إذا كان موقعك يعاني من مشاكر التحميل بسبب الإضافات الكثيرة المستخدمة، فإن استخدام إضافةٍ للتخزين المؤقت لن يحل المشكلة. تذكّر أن تبقي إضافاتك محدَّثةً دائماً، وألغِ تفعيل كل الإضافات غير الضرورية.

ختاماً

إنها لفكرةٌ حسنةٌ أن تقوم بتسريع موقع الووردبريس الخاص بك على الهواتف المحمولة، لمساعدة الزائرين في الوصول لما يرغبون بسرعةٍ، ولتبقيهم متفاعلين مع المحتوى الخاص بك.

هنالك العديد من التكتيكات المتقدّمة الأخرى التي يمكنك استخدامها لتسريع ووردبريس على الموبايل، ولكنك إن لم تكن خبيراً بالتقنيات فلن تستفيد إلا من النصائح المذكورة سابقاً في تقديم تجربةٍ أفضل للزوّار. عليك أن تتذكر شيئاً واحداً فحسب: أبقِ كلّ شيءٍ بسيطاً. إن السرعة هي الأهم، وبضعة ثوانٍ تشكل فرقاً لا يقدَّر بثمنٍ في بعض الأحيان.

wordpress ما هو

ما هو ووردبريس؟ في جوهره ، يعد WordPress النظام الأبسط والأكثر شهرة لإنشاء المواقع الالكترونية بمختلف تصنيفاتها. في الواقع ، يعمل WordPress على تشغيل أكثر من 35.2٪ من جميع مواقع الويب على الإنترنت. بالتالي – من المحتمل أن يكون WordPress داعم لأكثر من موقع واحد تزوره من كل أربعة مواقع ويب.

على مستوى تقني أكثر قليلاً ، يعد WordPress نظام إدارة محتوى مفتوح المصدر مرخصًا بموجب GPLv2 ، مما يعني أنه يمكن لأي شخص استخدام نظام WordPress أو تعديله مجانًا. نظام إدارة المحتوى هو في الأساس أداة تسهل إدارة الجوانب المهمة لموقعك على الويب – مثل المحتوى – دون الحاجة إلى معرفة أي شيء عن البرمجة.

والنتيجة النهائية هي أن WordPress يجعل بناء موقع ويب في متناول أي شخص – حتى الأشخاص الذين لا يمكلون المعرفة في تطوير البرامج.

ما أنواع مواقع الويب التي يمكن أن ينشئها WordPress؟

قبل عدة سنوات ، كان WordPress في الأساس نظام لإنشاء المدونات والمواقع الاخبارية ، بدلاً من مواقع الويب التقليدية. لم يكن ذلك صحيحًا منذ فترة طويلة. في الوقت الحاضر ، بفضل التغييرات في النظام الأساسي ، وبالإضافة إلى الكم الهائل من الإضافات والقوالب الداعمة لWordPress ، يمكنك إنشاء أي نوع من مواقع الويب التي يمكن أن تخطر في خاطرك باستخدام WordPress .

يمكنك إنشاء المواقع التالية:

  • مواقع الأعمال
  • متاجر التجارة الإلكترونية
  • المدونات
  • مواقع شخصية
  • السيرة الذاتية
  • المنتديات
  • الشبكات الاجتماعية
  • مواقع العضوية
  • … أي شيء آخر يمكنك أن تحلم به.

ما الفرق بين WordPress.org و WordPress.com؟ 

باختصار:

  • WordPress.org ، الذي يُطلق عليه غالبًا WordPress المستضاف ذاتيًا ، هو برنامج WordPress المجاني المفتوح المصدر الذي يمكنك تثبيته على سيرفر الويب الخاص بك لإنشاء موقع ويب خاص بك بنسبة 100٪.
  • WordPress.com هي خدمة ربحية مدفوعة تدعمها WordPress.org. سهل الاستخدام ، ولكنك ستفقد الكثير من مرونة WordPress ذاتية الاستضافة.

معظم الوقت ، عندما يقول الناس “WordPress” ، فإنهم يقصدون WordPress المستضاف ذاتيًا والمتوفر على WordPress.org. إذا كنت ترغب في امتلاك موقع الويب الخاص بك حقًا ، فإن WordPress.org المستضاف ذاتيًا هو دائمًا الخيار الأفضل.

من طوّر ووردبرس وكم مضى على وجوده؟ 

تم إنشاء WordPress كمشروع مستقل على طول الطريق في عام 2003 ، حيث نشأ كفرع لمشروع سابق يسمى b2 / cafelog .

WordPress هو برنامج مفتوح المصدر ، لذلك في الوقت الحاضر يتم تطويره من قبل مجتمع كبير من المساهمين. ولكن إذا أردنا تتبع أصول WordPress إلى الجذور ، فإن إنشائه في البداية كان تعاونًا بين شخصين هما Matt Mullenweg و Mike Little.

منذ ذلك الوقت ، أصبح Matt Mullenweg وجه نظام WordPress. وهو أيضًا مؤسس Automattic ، وهي الشركة التي تقف وراء خدمة WordPress.com المدفوعة.

ولكن يكفي أن نقول ، لقد تقدم WordPress إلى الأمام ، وبفضل مساهميه ومجتمعه الضخم ، تطور إلى الحل الأكثر شيوعًا لإنشاء أي نوع من مواقع الويب.

يكفي أن نقول أن نظام ووردبريس يتطور بشكل متسارع نحو الأفضل، وبفضل المساهمين والمجتمع الكبير، أصبح ووردبريس في الوقت الحالي النظام الأكثر شيوعًا لإنشاء أي موقع ويب.